: آخر تحديث
مشيرًا لاحتمال حصول فجوة بين شمال العالم وجنوبه

رئيس أرامكو السعودية يُحذّر من أزمة طاقة "أكثر خطورة"

51
44
45
مواضيع ذات صلة

الرياض: حذّر رئيس شركة أرامكو السعودية الإثنين من حدوث أزمة طاقة أكثر خطورة، مشيرا إلى احتمال حصول فجوة في مجال تحوّل الطاقة بين شمال العالم وجنوبه.

وتأتي تصريحات رئيس أرامكو وكبير إدارييها التنفيذيين أمين الناصر بعد حوالى أسبوعين من قرار السعودية وروسيا تمديد الخفض الطوعي لانتاجهما النفطي حتى نهاية السنة.

مؤتمر البترول العالمي
ودعا الناصر إلى تجنّب حدوث فجوة فيما يتعلق بتحوّلات الطاقة بين شمال العالم وجنوبه خلال كلمته أمام مؤتمر البترول العالمي الرابع والعشرين في كالغاري بكندا الذي حمل عنوان "تحوّل الطاقة: الطريق إلى الحياد الصفري".

وأوردت أرامكو في بيان نقلا عن الناصر قوله إنّه "في حين يركز الكثيرون في دول شمال العالم التي تتمتع بمعايير عالية في جودة الحياة على الاستدامة البيئية، فإن الأولوية بالنسبة للكثيرين في جنوب العالم هي تأمين لقمة العيش والبقاء. وهو ما يصعّب الموقف ويجعل اتساع الفجوة نتيجة حتمية لذلك".

مخاطر
وأشار الناصر إلى المخاطر المتعلقة بالتخلص التدريجي من الطاقة التقليدية قبل الأوان.

وقال إن "أوجه القصور في خطط التحوّل الراهنة تسبب ارتباكًا جماعيًا للصناعات التي تنتج أو تعتمد على الطاقة، الأمر الذي يجعل المستقبل بالنسبة للمستثمرين غامضًا".

وأكّد أن ذلك "يؤدي إلى زيادة خطر حدوث خللٍ حاد في توازن العرض والطلب في مجال الطاقة التقليدية، وبالتالي زيادة أزمة الطاقة، التي لن تؤثر سلبًا فقط على الاستثمارات، بل ستحُد من ازدهار وتقدم الدول والشعوب".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد