: آخر تحديث

البيرو تعاني من نقص حاد في الأوكسجين الطبي وسط أزمة كوفيد-19

7
6
4
مواضيع ذات صلة

ليما: تواجه البيرو، الدولة الثانية الأكثر تضررًا من وباء كوفيد-19 في أميركا اللاتينية بعد البرازيل، نقصاً حاداً في الأوكسجين الطبي، كما أقر السبت وزير الصحة. 

ومع وجود 9500 مريض بكوفيد-19 فيها، تقترب المستشفيات في البلاد من حافة الانهيار، لا سيما بسبب نقص الأوكسجين، الذي صنفته السلطات الخميس "مورداً استراتيجياً". 

وفق مصادر وزارة الصحة، ينقص البلاد نحو 8 آلاف عبوة من الأوكسجين الطبي، لا يمكن للمصانع المثقلة بالطلب المرتفع تصنيعها. 

وأعلن وزير الصحة فكتور زامورا للصحافة "كونوا حذرين، هذا ليس وقت الإصابة بالمرض. اليوم، وأكثر من ما مضى، هذا ليس وقت الإصابة بالمرض، لأن نظامنا الصحي تأثر بشكل كبير". 

تسجل البيرو نحو 190 ألف إصابة، بينها 5301 وفاة، وفق الأرقام الرسمية، أي بزيادة 139 وفاة خلال 24 ساعة. وتخضع البلاد منذ 83 يوماً لعزل إلزامي، تسبب بفقدان أربعة من بين كل عشرة بيروفيين لمداخيلهم، وفق مركز "إيبسوس". 

إحصائيات انتشار فيروس كورونا في البيرو


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار