: آخر تحديث

الترفيه يعانق السعودية 

25
23
22
مواضيع ذات صلة

جهود معالي رئيس مجلس إدارة هيئة الترفيه تركي ال شيخ أحرزت تقدمًا في خلق الترفيه في المجتمع السعودي فمنذ تأسسها وجنرال الترفيه " ال الشيخ " أحدث نجاحات متسلسلة جعلت العالم ينظر إلينا نحن السعودية محور العالم لجذب السياحة ومواكبة رؤية المملكة في تحقيق رؤيتها 2030 وذلك بخلق بنية تحتية وتحسين جودة الحياة التي هي أحد برامج رؤية المملكة فحقاً ومن خلالها نستطيع دعم نمو الاقتصاد الوطني .

إدارة هذه الهيئة تعتبر مشروعًا ناجحًا تزامن مع الوقت والخطط المدركة والجودة العالية في تقديم مهرجات وحفلات تلائم جميع شرائح المجتمع ودعم المؤسسات الصغيرة وأصحاب الاستثمارات الأجنبية وبكسب عوائد مالية ليصبح الدخل الآخر للدولة، فكل المعايير أشارت على أنه من أنجح المشاريع واستطاعت أن تحدث تغيير في المجتمع السعودي الذي واكبه تعطش لكل ما كانت تقدمه هذه الهيئة من إيقاعات الترفيه وإدخال البهجة والسعادة على مرتقبيها، فنحن لا نحتاج إلى وزير سعادة فلدينا معالي مستشار بمرتبة وزراء أبهر العالم في بالإنجازات في السعودية ومدنها الرئيسية في وقت قياسي، فنحن نطمع ونترقب كل ماهو تشويقي كما أعتدنا دائماً لكل ماهو جديد ومختلف ونادر ويخلق السعادة .

على الرغم من هبوب موجة كورونا على الأرض تعطلت خطط وآمال كل دولة تحلم وتسعى لبناء وطنها من خلال رؤية ثاقبة إلا أن السعودية من بين الدول استطاعت أن تواجه هذه الأزمة وتحافظ على اقتصادها، فكيف لا نراهن على السعودية في كل شيء من أجل نهوض اقتصادها ومكافحة كل ما يعطل في بناء الوطن وإعادة تهيئته من جديد وخلق مجتمع زاهر ومستدام، وأمير الشباب الأمير محمد بن سلمان أكد أن السعودية في فترة وجيزة وسريعة ستحقق إنجازات غير مسبوقة في تاريخ المملكة المعاصر وزيادة الناتج المحلي الغير نفطي، فرؤية سيدي خلقت النجاح في مشاريع الرؤية والقادم مبهر..

الترفيه يعود ليبهر ويدهش الجمهور المتعطش دائماً في مواسم متسلسلة في كل المدن دونت في سجلات النجاح، فأهلاً بعودة عراب الترفيه بعد إجازة مرضية قضاها في العلاج، الكل طامع في ما يقدم ويعطي، نريد الرياض تبهر العالم والزوار من كل دولة، فالسعودية حقاً ستبهر العالم في بداية 2021 ولنكن نحن محور الكون وسنتجاوز شهقاتنا السياسية ونرفع أسهمنا الاقتصادية ونكافح من أجل القضاء على الإرهاب، وعلينا أن نرفع شعارات التدين الوسطي من أجل خلق مجتمع وسطي متسامح محبٍّ للحياة ونصنع جودة الحياة من خلاله .
...


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في فضاء الرأي