: آخر تحديث
خسر أمام الإسباني بابلو كارينيو بوستا

مضرب: ديوكوفيتش الغاضب يضيّع البرونزية

12
13
10
مواضيع ذات صلة

طوكيو : في أقل من 24 ساعة، خسر الصربي نوفاك ديوكوفيتش ثاني مبارياته في المنافسات الفردية بكرة المضرب، عندما سقط المصنف أول عالمياً أمام الإسباني بابلو كارينيو بوستا 4 6، 7 6 (8/6)، و3 6، ليحرز الأخير برونزية أولمبياد طوكيو السبت.

وكان وصل حلم الغراند سلام الذهبي التاريخي إلى نهايته بالنسبة للصربي بعدما سقط في الامتحان ما قبل الأخير أمام الألماني ألكسندر زفيريف، الذي أنهى حلم ديوكوفيتش في أن يصبح ثاني لاعب فقط في التاريخ يحقق التتويج بالبطولات الأربع الكبرى والميدالية الذهبية الأولمبية في عام واحد، للمرة الأولى منذ إنجاز مواطنته شتيفي غراف في العام 1988.

وهذه هي المرة الأولى التي يخسر فيها ديوكوفيتش، صاحب العشرين لقباً في الغراند سلام، مباراتين فرديتين متتاليتين، منذ هزيمته أمام النمسوي دومينيك تيم والسويسري روجيه فيدرر في بطولة الماتسرز الختامية (ايه تي بي) عام 2019.

وفقد ديوكوفيتش رباطة جأشه في المواجهة التي استمرت على مدار ساعتين و47 دقيقة السبت وسط حرارة طوكيو الخانقة، إذ قام بتحطيم مضربه خلال المجموعة النهائية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة